الجمعة، يناير 01، 2010

برغم كل شئ , هخلي عندي صوت

خلي عندك صوت

منذ فترة غير قليلة و هناك اصوات تهاجم المدونين و شباب الفيس بوك عموما انهم اكتفوا بالسهل و الحملات الاليكترونية التي لا صدي لها علي الواقع .... لم يفعلوا شئ ايجابي حتي تغير الواقع البئيس الذي نعيش فيه جميعا ولا ينكره الا منتفع

كنت دائما ضد هذه الاراء المحبطة و ان التفاعل الايكتروني بين الشباب هو منبر رائع حرمنا منه طويلا ان تعبر عن افكارنا و ارائنا , و كعادة كل شئ جديد يساء استخدامه ثم ننضج بمرور الوقت

و ها هي حمله يطلقها شباب مصري ,عبر الانتر نت , بدون اي انتمائات الا انه مصري فقط , يريد ان يري بلده بشكل افضل و لا يعجبه ما يحدث حوله و يريد اللتغيير بالطرق المشروعة
هذا يثبت ان حرية التعبير حتي و ان بدأت غير ناضجة و لكنها تنضج بمرور الوقت , فقط لا نريد وصايا من احد لانه لابد من الخطأ كي نتعلم
**********************

الواقع من حولنا واقع مرير ولا اريد ان اخوض في تفاصيل ... و لكن لنكن شباب متحضر بمعني الكلمة , لنؤمن انه ما ضاع حق وراؤه مطالب فقط نحن لا نتحلي بالنفس الطويل ... و لا اريد ان اقول ان اسرائيل لنا خير مثال !!!! هل تتخيلون ان هناك شعب عاش لمده 3000 الاف عام يؤمن بفكرة العودة الي ارض الميعاد المزعومة و اخيرا حقق الحلم الذي طال انتظارة و لم يصيبهم اليأس بالرغم من ان عددهم اليهود لا يتجاوز باي حال من الاحوال 20 مليون نسمة في شتي بقاع الارض ربما تكون تعداد القاهرة و الوجه البحري اكثر من هذا العدد و لكنهم مع ذلك فاعلين للغاية

الهزيمة النفسية التي نتخبط فيها هي السلاح الحقيقي الذي يهزومننا به , لن اقول انني لا اعاني و غير محبطة , بالعكس انا فعلا عندي احباط و اكتئاب يكاد يكون مزمن ,,, و لكن هذا الاحباط يجعلني اكثر عزيمة لان اغير هذا الواقع الكريه الذي اعيش فيه ولا اريده ان يستمر لاكثر من هذا , لا يشرفني ان يكون مجلس الشعب لدولة مثل مصر ان يهبط لهذا المستوي , لا اوافع علي سياسة الدولة في اغلب مناحي الحياة و لكني لا استطيع فعل شئ لايقاف هذا , فعل عندنا تأتيني فرصة و لو حتي 1 في الالف لا اتشبث بها ؟؟؟
اتخيل انني و كل من يعملون معي في المستشفي اصدروا بطاقات انتخابية ,و كل جيراني و كل اصدقائي و ذهبنا لنعبر عن ارائنا حتي لو ابطلنا الانتخابات ... و تم التزوير و لم نسكت و رفعنا قضايا و فعلنا اقصي ما نستطيع جميعنا ( لان نقطة القوة لدينا عددنا و هم يراهنون اننا لن نستخدم هذا العدد ضدهم , و لكني افكر , هل نظام الحكم القمعي المتسلط علي رقابنا منذ 30 عام هل عنده سجون تكفي 70 مليون شخص , وة هذا العدد لو امن بقدرته علي التغيير فعلا لن يقف امامه شئ ) اعلم اني حالمة و لكن لا اريد ان اكون في موقف اكاد اقترب من التغيير الحقيقي و اقول لولا انني اخذت الامر بشكل اكثر جدية لكان الوضع تغيير

غاندي استعمل القوة العددية للهنود و اجلي انجلترا العظمي عن بلادة بالمقاومة السلبية !!!! لا اعرف هل نحن اقل منه ؟؟؟

انا فعلا في قمة الاحباط , و لكني لا اريد ان يجعلني الاحباط انسانة عاجزة, قد نكون محرومين من اشياء كثيرة و لكني مؤمنة ان حال هذه البلد لن ينصلح الا اذا تغير النظام السياسي لانه لب و اساس كل المشاكل الموجودة

ان شاء الله يكون عندي صوت و استخدمةاو ابطله و لكن لن اجعل احد يزوره , علي الاقل حتي ابرء ذمتي امام الله لاقول ان هذا ما استطعت فعله في تغيير المنكر الواقع علي البلد

هناك 8 تعليقات:

محمد عبد الغفار يقول...

أسف أرفض هذا الصوت

شــــمـس الديـن يقول...

مفيش مشكلة حريةالاقتناع منعدمه مكفولة للجميع

بس سيبك انت فينك من زمان ؟؟؟؟
حمد لله علي السلامة

دنـيـا محيراني(ايناس لطفي يقول...

اعرف مشاعر الاحباط التي تحاولي يا شمس ان تحاربيها واعتقد كلنا عندنا نفس الاحساس بس اهو بنحاول
----------------
محمد بك عبد الغفار
اولا حمد لله علي السلامه حاولت كتيرر اعرف اي حاجه عنك بس لاسف فشلت المهم انك بخير ومفتقدينك جدا يا فندم
:))
ثانيا -- ممكن اعرف رايك ليه تاسف وترفض هذا الصوت بس اشرح عشان خاطر النبي مش كلمه وتسكت في حاجه لازم نتكلم فيها بكلام كتير مش باختصار اللي انت بتحبه
:)))
بس سيبك انت والله رجوعك نور المدونات
هههههههه

بحر الالوان يقول...

اولا : الساكت عن الحق شيطان اخرس ..... وبما ان البطاقة الانتخابية حق .... والادلاء بصوتك امانه ..... فان امتلاك بطاقة والمشاركة ابتداءا واجب بما ان الانتخاب هو الوسيلة المتاحة والتي تم التوافق عليها لاختيار الاصلح للحكم .... او رد الحاكم عن ظلم اتاه.... لهذا فتلك الدعوة امر بديهي حتي وان كان حكامنا من نس الملائكة

ثانيا : التغيير يختلف كثيرا عن الاصلاح ....... فالتغيير اسرع و كالعملة ذو وجهين .... احداهما التغيير للاسوء والاخري التغيير نحو الافضل .....لهذا اعتقد ان المناديين بالتغيير يحبطون بسرعة وبشكل متكرر نظرا لعدم ادراكهم الفرق ما بين طبيعة التغيير والاصلاح ...... فالاصلاح عملية تحتاج الي مدة زمنية طويلة .... عملية تراكمية من الدعوات والاجراءات التي تسفر في النهاية الي نتيجة مثمرة ومتكاملة ....... اما دعاة التغيير يريدون كل شئ بسرعة ..... فتاتي ايضا النتائج بسرعة وبما لا تشتهي السفن .... كما تسفر عن نتائج ولكن جزئية ومتناقضة

لهذا فدعواتكم بديهية ( ولكن للاسف نحن في زمن غابت فيه حتي البديهيات)وخطوة علي الطريق الصحيح حتي وان لم تاتي ثمارها سريعا ...... لا داعي للاحباط او الياس

تحياتي لك

وعام سعيد

حلم بيعافر يقول...

مخلى عندى صوت والله

كل سنة وانت طيبة

أحمد كمال يقول...

أحييك يا شمس الدين ، و أضم صوتي إلى صوتك ..

أُكتب بالرصاص يقول...

اختي شمس الدين

انا معاكي ... وأضم صوتي لصوتك

بس

لن يحدث تغيير


انما

هي

معذرة إلى ربكم

علشان إحنا هانتحاسب على أصواتنا، لكن لن نحاسب على نتيجة التصويت

إلى الأمام
:)

kamal يقول...

كيف سنتمكن من مشاهدة شريط الفيديو إذا نويت وضعه لخاصة القوم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
رجاءا منك وتحديدا في المرة القادمة،اكتبي تعليقا بسيطا لن تخسري أي شيء:مثلا هذا الشريط لا يسمح بمشاهدته إلا لأصدقائي فقط،وبذلك ستريحينا من عناء البحث عن الأسباب التي حالت دون مشاهدته.
أسف
لن ازور مدونتك في المرة القادمة،لنها لا تؤمن بالختلاف،
الأستاذ كمال الزبدي
تربية بوان كوم