الأحد، يونيو 22، 2008

اوتوبيس ... مترو ... اشياء اخري

السلام عليكم و رحمة الله و بركاتة


احياناً كنت اصادف صديقتي و نركب المترو معاً في طريق العودة من الكلية , و أذكر اننا في يوم ركبنا في عربه النساء المزدحمة... فقالت في قرف : لن نجلس , المترو كلة مزدحم . فرددت في ثقة : لكل فرد ظروفه , و ما ادراكي , ليس معني ان الجميع يقف اننا سوف نقف . و لا ادري حقا ماذا حدث و لكن , قامت اربع فتيات بجوارنا و جلسنا , و نظرت لي متبسمه ... و اذكر مرة اخري , اننا وجدنا العربة شبه فارغة - الجميع جالس ماعدا افراد يعدون علي اصابع اليد الواحدة . فقالت في ابتهاج , المترو غير ممتلئ , سوف نجلس ... قلت لها ليس شرط ان الجميع جالس اننا سوف نجلس مثلهم . و عندما اتت محطتي نزلت و في اليوم التالي قالت لي منك لله ... ظللت طوال الطريق - 13 محطة - لم اجلس رغم الفراغ النسبي للمترو !!! فتبسمت و لم اعقب

---
لكل انسان ظروفه الخاصة فعلا حتي و ان اشترك في الجميع ظاهريا في ا الحدث العام و لكن لا احد يدري تفاصيل ظرفه الخاص

***
قد اغير رأيي في لحظة ان وجدت وسيلة مواصلات قد توصلني الي نقطة منتصف اقرب في طريقي و منها انطلق لهدفي الاساسي و ليست المواصلة الواحدة المباشرة التي اريد ... كثيرا ما يتهمني اصدقائي بالتهور او الجنون ... عندما انزل من اوتوبيس لالحق باخرسوف يوصلني لاقرب مما كان سوف يفعله الاوتوبيس الاول... اوعندما استحث الخطي عند سماعي للمترو في المحطة اثناء نزولي ... و يقولوا لي : ان كان مقدر لك ان تركبي هذا المترو فسوف تركبيه ... ارد و انا مسرعة , ربما مقدر لي ان اركبه فقط ان اسرعت قليلا ... و بالفعل اركبه و يفوتهم و اقول لهم من النافذة و هو يتحرك بي ... نتقابل عند الكليه :).
---
اعتقد انه لابد ان ياقلم الانسان نفسه علي الظروف ... فقد يكون الطريق المتعدد المواصلات - غير المباشةر - في اغلب الاحيان اسرع من انتظار المواصلة المباشرة... المهم ان الانسان يحدد هدف نهائي ولا يتوه في المواصلات المتعددة ... و اظن ايضاً ان الحياه مليئة بالفرص و التي لابد ان نغتنمها و نتخذ قرار سريع حيالها ... اغلب الناس لا يدرك ان هناك فرص أصلا - لا يأخد باله من الاوتوبيس الاسرع او الذي يوصل افضل - القادم خلفه و يظل فيها هو فيه طالما ركب فلا يفكر طوال الوقت في بدائل اخري ... , و لكن هناك نسبه مجازفه , فقد يفوتك الاثنين و تظل تنتظر كثيراً بعد ذلك فرصة اخري ( اوتوبيس اخر) ... و لكن ان اصابت تصل اسرع و اكثر راحه , فالامر لا يخلوا من المجازفة و لكن هذه هي الحياة

***
عندما انتظر وسيلة مواصلات , و اري اوتوبيساً مزدحماً اشفق علي ركابه - و اقول كيف يتحمل كل هؤلاء هذا الزحام الذي لا يطاق - و لكن هذه النظرة فقط تكون عندنا اتأمله من الخارج , و اذكر نفسي انني في لحظة من اللحظات اكون من ضمن رواد هذا الاوتوبيس ...و لكن بشروط , فغالباً ما استقله من بداية الخط فيكون غير مزدحم و اضمن لنفسي جلسة مريحة , و احياناً اخري اجلس في المقدمة - حيث مقعد كامل خاص بي و نافذة مفتوحة و نسيم عليل و اري كل الطريق - فلا اشعر اساسا بما يحدث في الخلف و افاجئ بالازدحام حينما انزل فقط .

---
المكان الواحد مثل الاوتوبيس , فنفس هذا الاوتوبيس يوجد به: من يجلس بجوار الشباك و في الظل و بجوار الباب , و منهم من يجلس بجوار الشباك حيث النسيم و لكن في الشمس , و منهم من يجلس في الكنبة الخلفية مع اصدقاؤة و لكن بدون شباك اساساً , و منهم من يركب في الزحام و يخلو له مقعد , و منهم من لا يخلوا له مقعد و لكن مسافته قصيرة فيصل في الحال , و منهم من لا يصبر لوصول مواصله ادمية و يركب في الزحام رغم طول مسافته و يقف للنهايه

لا يمكنك ان تحكم علي شئ جمع افراد كثيرة بسطحية و لكن لكل انسان حكمه الخاص به علي حسب موقعه فيه وتكون الحقيقة موزعة بين هؤلاء جميعاً و لكن تظل المحصلة النهائية ان الاوتوبيس مزدحم حتي و ان لم يشعر البعض بذلك او كان مستفيد من الوضع - كالكمسري :)

***
جائتني هذه الافكار الغريبة , اثناء عودتي من العمل يوم الجمعة حيث المواصلات شبه فارغة ... فلم يوجد احد بالميكروزباس المكيف غيري و السائق ... و تخيلت ان عندي اسطول سيارات و مللت منه و قررت استقلال الميكروباس المكيف ,الخاص بي...و سعدت لهذا التفكير كثيراً و جائتني هذه الخواطر عن نسبية الحياه و اختلافها باختلاف نظرتنا لها و اختلاف ظروف احدنا عن الاخر و استغلال الفرص و ما الي ذلك ... ثم انهمكت في التصوير


هناك 25 تعليقًا:

أحمد كمال يقول...

"وتكون الحقيقة موزعة بين هؤلاء جميعاً"

خواطر جميلة ، وفكرة ربطها بنسبية حكمنا على الحياة جميلة أيضا ، رغم أن مثال الأتوبيس غير شاعري بالمرة :) و لكن المهم : أين الصور ؟

فاتيما يقول...

مختلفة مع أحمد كمال العزيز
الأتوبيس رمز مناسب لحياتنا الآن
حالنا عبارة عن كدا فعلاً
زحمة و خنقة و بهدلة و قلة كرامة
و يا تلحق يا متلحقش محطتك
و فى الغالب مبتوصلشى فى معادك بالظبط
و محدش يحكم عملية سير الأتوبيس دا غير العشوائية
بحييكى يا شموسة على البوست دا
يا بنتى ما شاء الله عليكى
العادى مبيعديش عليكى عادى
بتطلعى منه بشىء غير عادى
تحياتى يا شموستى
الصور هتكون فى المدونة التانية فى الغالب
صح ؟؟

Wake Up Egypt يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
عصفور المدينة يقول...

ثم انهمكت في التصوير


هو ما كتبته بقلمك المصور

أتفق معك في موضوع التنقل بين المواصلات بشكل شنيع بل إني أترك السيارة وأفعل ذلك وحمدت الله أن هناك عقلاء مثلي
!!!
يا دكتورة نفسي تكتبي مقال أو تعليق في أي مدونة أختلف معك فيه

ياريت تحققي لي هذه الأمنية
:)

الطائر الحزين يقول...

انه السعى الجاد ونلحق او منلحقش ده موضوع تانى

mohammed alsha3r يقول...

. ثم انهمكت في التصوير

حتى فى يوم الجمعه

فعلا مرض

انا مريض مثلك

No Fear يقول...

السلام عليكم
هي تقريبا الحياة كلها كده مش الأتوبيس بس الواحد بيقعد يقول أنا لو مكان الإنسان ده و حصل معايا كذا و كذا هأعمل مش عارف أية
و فجأة تلاقيه مكان الإنسان ده بيعمل زيه
.
أما بالنسبة للقدر و الظروف فعلا الإنسان عليه أن يسعي و يتوكل علي الله و لا يتواكل

حل وسط يقول...

ربما مقدر لي ان الحقه فقط ان اسرعت قليلا

اكتر جمله عجبتني

وكمان كلامك عن المجازفة
فروقات بين الاشخاص
من يفضل الامان وانه هيوصل وخلاص حتى لو لنقطة ابعد او متاخر
وفي انه ينط من اوتوبيس لاوتوبيس عشان يوصل بالضبط للمكا والزمان اللي عايزهم

تحياتي لكلماتك الجميله

son's egypt يقول...

السلام عليكم
كثير من الناس يفضلون المواصة الواحده خيرا من تعدد المواصلات
ده ممكن يكون اسهل شوية بس بيكون متعب لانك بتظر شئ واحد فقط
علي الرغم من وجود البدائل المتحاة ليك
ولكن لكل انسان ظروفه

fahd يقول...

كويس والله

اول مرة اعرف ان للمواصلات فايده

الا وهي اثارة خيالنا وجعلنا فلاسفة

قد كتب علي مدونتي موضوع مقارب اسمه السيارة والعصي والحظ العاثر


خواطرك بسيطه وجميلة

غير معرف يقول...

كما تمكنتى من الالحاق بالمترو -باسراعكِ-أاكد لكى انكِ ستصلى لاهداف بنفس الطريقة السريعة الذكية الواثبة الواثقة :)

-فواكة برية-

شــــمـس الديـن يقول...

السلام عليكم

الفاضل احمد كمال

ممم
الاوتوبيس غير شاعري
ربما كما قالت فاتيما هو عبارة عن الحالة الغير شاعرية التي نحياها جميعا ً و هو واقعي اكثر ...

بالنسبة للصور ففعلا هتنزل قريب علي المدونة الخاصة بالصور :)

***********************************

الجميلة فاتيما

و انا معاكي فعلا ولا ازيد علي ما قلتيه

مش عارفة يمكن الفراغ او الولع الغير عادي عندي بالتأمل هو اللي بيخليني افكر في كل شئ

و صح الصور هتنزل قريب علي المدونة التانية :)

تحياتي يا قمر
**********************************

اشتاذي الكريم عصفور المدينة

هو الكلمة فعلا بتحمل تورية
تصوير حقيقي بالكاميرا و تخيلي لكيفية صياغة هذه الكلمات في تدوينة :)

حلوه اوي الامنية دي

و بجد انت مش متخيل مدي سعادتي ان كلامي بيتفق مع قناعاتك و دا في حد ذاتة شرف كبير اوي ليا

بس اوعدك
و قريبا جدا هحققهالك لاني بقالي فترة شاغلني موضوع فلسفي بحت و لما بتناقش فيه مع الناس كلهم كلهم بيختلفوا معي في

و كلهم هيفتحوا النار عليا و اعتقد انك اولهم :)
***********************************

الفاضل الكريم الطائر الحزين

فعلا انا ناس كتيرة بتقوللي انك واخدة كل شئ بشكل جدي و لكن اعتقد ان لازم الواحد ياخد الامور كدا

خالص التحية علي المرور و التعقيب

***********************************

الفاضل الكريم الشاعر

هو مش مرض علي فكرة
هو هوسسسسسسسسسسسسس

:)
خالص التحية يا زميل الهوس
***********************************
بلا خوف

فعلا
الواحد بيتخيل انه لو مكان ناس تانية هيبقي حاجة تانية و ماادراة ممكن اساسا يكون حاجة اوحش او يكون في مكان اسواء
محدش يعرف فعلا

انت بجد فهمت اقصد ايه من موضوع السعي و التواكل و التوكل الحقيقي

احييك :)

خالص التحية
***********************************
الفاضلة حل وسط

انت فعلا جيبتي الماستر سيين اللي عايزة اقولله

الواحد لابد انه ياخد بكل الاسباب و يكون ايمانه ممزوج بعمل لحد اخر وقت
و لكن ان لم يلحق به لا يبتأس :)

انا بحييكي لتعليقك الاجمل و اللي لخص ما بين السطور :)

***********************************

ابن مصر الفاضل

فعلا
لا توجد مرونة في التفكير
و لكن فعلا زي ما انت قولت لكل حالة ظروفها و لكن انا بتكلم علي المجمل

***********************************
الفاضل الكريم فهد

و الله هو الظروف الصعبة بتخلي الناس تعمل حاجت غير متوقعة

خير
بس مش لدرجة فلاسفة
و ان شاء الله قريب هشوف موضوعك المشابه

جزاكم الله خير علي المرور الجميل :)

***********************************

العزيزة فواكه برية

تعليقك بيبعث فيا الامل و لكن ربنا يستر ها و ييسرها من عندة

ادام الله نعمة الصادقة الجميلة بينا يا قمر :)

يا مريومه :)

***********************************

خالص التحية للجميع :)

alqassam يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
سبهللة عالاخر يقول...

للمرة المليون كل ما جخل مجونة من يشتغلون بالطب احس انه اديب
وانتى اسلوبك ادبى رائع
انتو بتدرسوا ايه فى الكلية؟؟؟
ههههههههههه

أميرة محمد محمد محمد يقول...

جميل يا شمس جميل قوي
خواطر ملتحمه بالحياه مملوءه بالرضا ربنا يكرمك ياجميل

أميرة محمد محمد محمد يقول...

فيه لقاء مدونين بالاسكندريه يوم الجمعه 27يونيو في ميامي شارع جمال عبد الناصر امام اسواق الشريف رقم 346اعلي مصر للتأمين الساعه 2 الضهر
ياريت تيجي

رفقة عمر يقول...

دايما افكارك فلسفيه بتخلينى اشوف الامور بنظره تانيه جدا
وحشتينى قوى اخبارك ايه
يارب تكونى بخير

اوعى تفكر يقول...

خواطر جميله اوى
كل دى خواطر عن الاتوبيس
والمواصلات
الظاهر انك بتركيها كتيرررررر

آفاق الحرية يقول...

السلام عليكم
هو صحيح فين الصور ده
؟؟؟
بس ماشاء الله
والله المفروض نسمي حضرتك حكيمة المدونات
هههههههه
ربنا يكرمك ويعزك

شــــمـس الديـن يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاتة

العزيزة سبهلله
مممم بس مدونتي مش بتاعة طب دي صيدلية :))

ربنا يكرمك يا جميل دا بس من ذوقك
احنا في الكلية بيكون عندنا كمية كبت مش طبيعي علشان كدا بتخرج علي هيئة ادب و ميول فنيه :)

منورة و الله

***********************************

الفضلة اميرة محمد محمد محمد

عودااحمدا لعالم التدوين بعد غياب طويل
و ياريتك كنت قولتيلي قبلها باسبوع لاني شغالة يوم الجمعة كنت ظبت الدنيا و جيت لكم و الله انا فعلا محتاجة اغير جو

قدر الله و ماشاء فعل
***********************************
العزيزة رفقة عمر

انا مبسوطة ان المرة دي كلامي مكنش مكلكع و مشتكيتيش الشكوي المعتادة

الف حمد لله علي السلامة
منورة المدونة و التعليق

***********************************

الفاضل الكريم اوعي تفكر

اكيد اي حد في القاهرة و معندوش عربية و بيشتغل او بيتنقل كتير اكيد بيركب مواصلات كتيرة
:)
الحاجة ام الاختراع

***********************************

الفاضل الكريم افاق الحرية

الصور علي مدونة الصور :)

هبقي ابعت لك اللنك
حكيمة المدونات ايه بس

بلاش بكش :)
ربنا يكرمك و يعزك يا رب
***********************************
خالص التحية لكل من نور التعليق بالزيارة

محمد يقول...

جميلة أوي الصورة التصويرية ده
فعلا الحياة عامله زي الأتوبيس ناس بتنزل و ناس بتطلع و ناس بتبدل
و ناس ميتلحقش
بس الأجمل منها تعبيرك
ثم إنهمكت في التصوير
خالص تحياتي

خمسة فضفضة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كل انسان له نصيبه وقدره المقدر لها مسبقا ولكني اعتقد
انه لن يصل لهذا النصيب الا بالسعي الجاد والمثابره والاجتهاد للحصول علي هذا النصيب
وده اللي بيفرق بين اتنين ليهم نفس الظروف واتحطوا في نفس المواقف وبيخلي واحد فيهم ينجح ويتقدم والتاني لأ

وبصي لحال الدنيا والدول من حوالينا هاتلاقي اكبر مثال علي كده

سلام

غير معرف يقول...

:)

أحمد أبو خليل يقول...

كل هذا وأكثر يدور فى ذهنى عندما أفتتح معركة الوصول إلى الجامعة فى زمن قياسى وبسعر قياسى كل يوم

لكننى سأزيدك معلومة خاصة بالشباب ، فى مواصلات الأتوبيسات ، ذلك أن معظمنا وإن ضمن مقعد فى أول الخط ، فإنه لا يلبث أن يضطر للتنازل عنه فى منتصف الطريق أو حتى بعد محطتين ، لواحدة منكن ، وإن ظل جالسا متجاهلا لذلك فلن يجلس مستريحا وسط الإيحاءات من هنا وهناك التى تستحثه على النهوض لإحداهن .

ولذلك نصحنى صديق قديم بألا أجلس إلا فى المقعد الخلفى للأتوبيس ، حتى إذا ازدحم فلا تطمع فيه أيا منهن ، لصعوبة الوصول إليه ، وحتى إن فكرت طواعية فى ذلك ، فسأجد ما يمنعنى من حرج الحكرة فى هذا المكان الضيق .

ألم أقل .. معركة

شــــمـس الديـن يقول...

السلام عليكم

الفاضل الكريم محمد

فيه خواطر اكتر عن المواصلات بس مش كتبتها كلها علشان محدش يشتكي من طول التدوينة

و سعيدة ان تعبير انهمكت في التصوير اعجبك

خالص التحية
*************************************

العزيزة خمسة فضفضة

انت جيبتي الفكرة الاساسية اللي عايزة اوصلها
لا نعتمد علي القدر فقط و لكن لابد من السعي الدائم و الجاد

و فعلا معاكي حق
خالص التحية

***********************************
الغير معرف

؟؟؟؟

***********************************

الفاضل الكريم احمد ابو خليل

مش مصدقة انك دخلت و علقت عندي :)

بس انا استغربت اوي اوي اوي ان لسه فيه رجال بجد و بيقوموا للنساء, انا عن نفسي صراحة عمري ما شوفت النموذج بتاعك دا
هي فعلا معركة

بارك الله لك و اعزك :) ونورت المدونة

***********************************
خالص التحية للجميع