الأحد، أغسطس 24، 2008

ما بين حفل التوقيع ...و ماليزيا

السلام عليكم

اعيش الان ايام حافله جدا و غاية في النشاط و الحمد لله اني لاقية وقت لادون

امس عدت من حفل توقيع العدد الثاني من كتاب مدونات مصرية للجيب .... و علي المستوي الانساني سعدت جدا جدا جدا لاني قابلت ناس اتابعهم و اسميهم " الناس الدماغ " و رغم اني عارفة انهم ناس زيينا لكن معرفش مكنتش متخيلاهم عاديين اوي جدا

بجد ماشاء الله فعلا ربنا يبارك فيهم
و شاهدت مدونين اخرين توطدت علاقتي بهم اليكترونيا - يعني بدأت اقرأ لهم و هم يقرؤون لي بالاضافة للوجودة المعروفة سلفا :)



لكن علي المستوي المدونين ... مش عارفة انا حاسة ان الامر فقد بريقة ... اذكر اول مرة كم كان الجميع متحمس .... و بالرغم من ضيق المكتبة الشديد التي تم بها توقيع العدد الاول الا ان عدد الحضور كان فوق المتخيل و كان الزحام لا يطاق ... و لكن هذه المرة بالرغم من ان المكان اكثر اتساعا الا ان العدد الذي جضر يكان يكون نصف الحاضرين في العدد الاول !!!
كما انني لم احد نفس الحماس و لا نفس الروح التي كان يتحدث بها الجميع

حتي انني عدت منهكة و كنت اجهز لموضوع اخر و ابجث في الشبكة العنكبوتية عنه و لكن يكون بااستطاعتي ان اكتب عن الامر. و فوجئت اليوم ان احدا ممن جضر لم يكنب عن الامر مثل المرة الاولي ولا حتي ذكره بشكل عابر :)

هل نحن نتحمس كثيرا لشئ ما بكل قوة في البداية و لكن قدرتنا علي الاستمرار منعدمة ؟؟؟ ام ماذا

***********************************************************************


ذهبت اليوم لجضور فاعليات اول يوم من دورة التثقيف الحضاري ... و تحدثنا اليوم عن الخبرة الماليزية في انهم اصبحوا نمورا

و تقدم مشكورا الدكتور محمد سيد سليم بشرح اكثر من رائع لماليزيا

من ناحية التاريخ و خلافة

و من اكثر الاجزاء التي اعجبتني في تحليلة لسمات الشخصية لسكان الملاي الاصليين ( اهل ماليزيا الاساسيين لان بهم هنود و صينيين و هؤلاء لا تنطبق عليهم هذه السمات )و

مثل :



انه شعب يميل الي ما هو قائم و سرفض التغيير و علي الرغم من وجود ديمقراطية حقيقية الا انها دولة ذات حزب قوي واحد

الملاي يميل الي بذل الحد الادني من الجهد للحصول علي النتيجة ( عندهم مثل شعبي يقوم اعمل في الصباح لوجبة الافطار و في الظهر لوجبة الغذاء و في الليل لوجبة العشاء ) و

يحبون الاسترخاء جدا

عدم القدرة علي مواجهة التحديات

وجود بعض الصفات مثل التسامح - الجود - الكرم ( علي راي الكاتب اكثر من حاتم الطائي في كرمه )
يتسم هذا الشعب بالبساطة الشديدة يذكر الكاتب انه كان في مدينة من مدن ماليزيا و في المدينة فندق واحد و كان في طريقة الي المصعد فوجد شخص منذوي يجلس وحده و تذكر الدكتور ان وجة الرجل معروف و عندما عاد و دقق النظر في وجهه وجدة رئيس الوزراء عبد الله بدوي ... ففوجئ الدكتور بانه يجلس وحده و في نهاية الحديث ( بعدما شربوا الشاي سويا ) قال له ابقي سلم لي علي عمرو موسي فضحك الدكتور و قال الامر عندنا في مصر ليس مثلكم :)

يتفادي ا لصراعات باي ثمن

لا ينتقد الملاي اي انسان علي الملأ و لو تم انتقاده هو علي الملأ يحرج للغاية ولا يعرف كيف يتصرف

يقدرون قيم العمل الجماعي للغاية

يحترمون الكبير

عدم الرغبة في مراكمة الثروة

الميل الي حماية التقاليد الموروثة و لا يقبلون التغيير

لا يطرحون الكثير من الاسئلة

المشي لابد ان يكون بطيئا ( لو سارت امرأة في الشارع بسرعة لكانت موضع انتقاد الجميع ) و

يحبون المسلمين من جميع انحاء العالم بشكل غريب
يذكر الدكتور انه كان في وفد الي ماليزيا و معه دكتورة اخري في مدينة من مدن اقايلم ماليزيا ... و انه ما ان اتوا الي الفندق حتي سمع ان وفت نسائي قادم لتحية الدكتورة زميلته و كان علي راس هذا الوفد زوجه حاكم الاقليم ( لانها عبارة عن ولايات ) يحكم كل ولاية حاكم منفصل ,فقط لانها علمت انها حضرت من مصر و انها بلد الازهر لانهم يحبون الشيخ محمد عبده و مذهبه الفكري جدا هناك



و مع ذلك رغم كل هذة الصفات اصبحت ماليزيا من دول النمور الاسياوية




هناك 16 تعليقًا:

رفقة عمر يقول...

ازيك شمس كل سنه وانت طيبه
رمضان مبارك عليكى وعلى الاسره اللهم امين
بخصوص موضوع حفله المدونين
معظم الناس مشغوله بالتحضير لرمضان والمدارس هو التوقيت مش فى صالح لحفله
كل شئ لما يختار له التوقيت المناسب بيخرج فى احسن صورة
اعذرى الناس
هموم الدنيا كتير والحفله دة شئ ترفيهيه
بالنسبه لهم
ان شاء الله الحفله الجايه يكون توقيتها مناسب ويحضرها كل من تتوقعين حضورة

إيما ( أم البنين) يقول...

حبيبتي شمس
حضرت الحفل وحاولت الوصول لك للتعرف عليك على عقليه واعيه مثلك ولكن لم يسعدني الحظ
وأنا لم أحضر الحفل الأول لاحكم ..لكن أكيد في أسباب لعدم تحمس الناس ...على العموم أنا سعدت جدا بالنماذج التي رأيتها
تحياتي

عصفور المدينة يقول...

الحقيقة أنا ماعنديش أجازة السبت وكان صعب جدا إني أطلع بعد الشغل مع إعطاء هامش للتوهان
:)
كان على لساني ان أقول لأحمد أن الموعد غير مناسب ولكني ترددت

الطائر الحزين يقول...

نفس سبب باشمهندس عصفور

توهان ايه بس دارى على شمعتك

اما فتور الناس عن الحضور اكيد له اسبابة

شــــمـس الديـن يقول...

و عليكم السلام و رحمة الله

و انت كيبة يا رفقة

مش عارفة
اصل هو ايه التحضير لرمضان علشان يعيق ان الواحد يفكر في شئ اخر ؟؟؟ مش عارفة ابقي قوليلي لاني مش بحضر التحضير دا

انا فاهمة ان هموم الدنيا و مش بتحني علي حد ولا بقول ان حد قصر ... انت حملتي الامر فوق طاقتة

انا بتسائل بشكل عام و مش المفروض اي حد ياخد الامر بشكل شخصي

بتسائل ان الاهتمام كان غير المرة الاولي رغم ان الحدث هو هو و المدونين هما هما و المشاغل كل واحد له مشاغلة اللي مش بتنتهي

لعلمك بقي
الحفلة القادمة انا انوقع عدد اقل بكثير جدا من العدد دا

:)

خالص التحية يا جميلة

************************************
ازيك يا عسولتي

بجد انا زعلت اوي اوي اوي اني مشوفتكيش
يا سيتي احنا كنا كلنا اد ايه

و الله انا كنت بتنشق علي اي حد اعرفة و محدش كان عارف حد

مش عارفة

كنت عايزة اقابلك بجد و خاصة انك نازلة مصر بشكل استثنائي مش دائم

فعلا زعلت
قدر الله و ماشاء قعل

***********************************

استاذي الكريم عصفور المدينة

و الله فعلا قعدت اسئل علي حضرتك كل شوية هل حضرتك جيت ولا لأ لاني معرفش شكلك

كان نفسي اتعرف علي استاذ فاضل كريم يمتلك من الحكمة و رجاحةالعقل و سلاسة الاسلوب ما يعبطة الجميع عليها

و بجد مش تقول صورتي علي المدونة او في الفيس بوك لاني مش بعرف اجمع الناس خالص من الصور

ياريتك كنت قولت بجد

و هو تقريبا الميعاد مكنش مناسب ناس كتيرة علشان كداالحضور كان اقل بس الغريب عدم تعليق اي حد علي مدونته علي الامر


************************************

الفاضل الكريم الطائر الحزين

اكيد له اسبابه و لازم نتناقشس فيها و لو اني اعتقد انه الحماسة الي بتبدأ قوية ثم تختفي شيئا فشيئا

و اتمني اني اكون مخطئة و الله اعلم

خالص التحية علي المرور العطر

أحمد كمال يقول...

كانت فرصة طيبة جدا يا شمس ، و إن شاء الله حانزل بوست عن الحفل علشان متقوليش إنه كان فاشل ، أنا شخصيا اتعرفت على عدد كبير جدا من المدونين ، و فاتني ناس كانوا موجودين و ما أسعدنيش الحظ أتعرف عليهم .

أكرر سعادتي و تحياتي لك دائما

أحمد سلامــة يقول...

بالنسبة لموضوع مالزيا اولا
فلوصف ده بيفكرني بمين يا ربي بمين مين
امم مشفاكر
بس هو شعب كسول كده بردو وخنوع حبتين
بس من غير ديموقراطية ولا نمور افريقيه
:)

بالنسبة للحفل هو كان طعمة مختلف بس مش اققل جايز المكان المفتوح كان عامل هدوء مع اني شايف ده مستحيل مع مجتمع مدونين
بس انا عرف ان راي الناس في الحفلة مهم جدا وامتاعهم بيها شيء اساسي وضروري
لكن اهم شيء اولا واخيرا هو مستوى الكتاب
واتمنى اسمع منك راي فيه قريب
يهمنا رايك جدا
تحيتي لكي

عاشــــــ النقاب ـقــــة"نونو" يقول...

السلام عليكم
اولا عندك حق فعلا امبارح الساعة قلت هفتح الاقي الناس مكسرة الدنيا بتغطية للحفل زي اول مرة لقيت الامر نوعا ما باهت
تشرفت برؤيتك وتوقيعك لي على اكتاب الاول
اللقاء دة ما حضرتش لاني عيانة انا واسراء
باذن الله المرة الجاية ونشوفكم
كل عام وانتي الى الله اقرب
تحياتي

محمد عبد الغفار يقول...

البخار يدفع غطاء القدر ثم يتلاشى فى الهواء ان لم يُسَير فى منظومه مناسبه وناجحة تستفيد من طاقته تلك

مُخلَقين بخلق الأسلام

دكتور حر يقول...

ربة القلم دلوقتي

ربة السيف بعدين ان شاء الله

أتشرف بالتعليق بمدونتك
وكذا بمقابلتك بالحفل

أظ أن نسبة الحضور أعلى بكثير ن المرة السابقة

لكن الفرق في المكان الذي اظهر هذا

**********

بالنسبة لماليزيا
لم تعجبني بالطبع صفات المالاي

لكن

العبرة أنهم بالرغم من هذا تفوقوا

وهنا مربط الفرس

ربن يعيينا في مصر

ونتحرك

جزيت خيرا

يا مراكبي يقول...

أولا إفتقد الحضور في حفل التوقيع للكتاب الثاني .. أرجو أن تكونوا جميعا بخير

ثانيا .. ماليزيا كنمر إقتصادي ناجح هي نموذج فريد بكل المقاييس .. ولم تنجح أية قوى خارجية في أن تعرقل مسيرتهم كما يحدث في أوطاننا العربية وذلك لإنعدام العملاء من الداخل وكثرة المخلصين

والجزء الذي ذكرتيه عن السمات الشخصية للماليزيين هو أكبر دليل على أن النجاح ليس بالمستحيل مع الحفاظ على الهوية الوطنية

mohammed alsha3r يقول...

مش تقولي

حزيــــــــــــــــــن يقول...

حضرتك من الاشخاص الذين تمنيت ان اتحدث معهم

شــــمـس الديـن يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاتة

الفاضل احمد كمال

بجد و بدون مبالغة سعدت جدا بمعرفة شخصية محترمة لها وزن و ثقل فكري زي حضرتك و فعلا شخصيتك انسانة اوي بجد

ربنا يبارك لك و يبارك لك في اسرتك و حياتك كلها :)

***********************************
الفاضل احمد سلامة

منور المدونة و الله

انا بردوا بفكر الشعب دا بيشبه مين منعرفوش :)

يالا خير بقي الله يجازي اللي كان السبب

انا بقول ملاحظاتي عن عدم تحمس الناس مثلما مضي

و ان شاء الله اول ما اخلصة هقول لك رأي تفصيلي مفصل بس استحمل :)

سررت بمرورك الكريم

***********************************

العزيزة عاشقة النقاب

كان نفسي تيجي المرة دي
يالا خير بجد

عامة اخيرا شهد شاهد من اهلها و حد ايدني في ملاحظتي

عامة كل عام و انت طيبة و رمضان كريم

زو اشوفك ان شاء الله في افطار المدونين

***********************************

الفاضل الكريم محمد عبد الغفار

صدقت :)

***********************************
الفاضل الكريم دكتور حر

بجد انا سعدت جدا بالتعرف علي شخصك الكريم

بس ليه السيف بعدين ؟؟؟ انا اساسا زمان كنت بلعب مبارزة بالسلاح (السيف ) بجد مش هزار

:)

و الله انت اول واحد تقوللي ان الحضزر كان اكتر
مش عارفة و الله

بس التحمس اقل
مش كدا ؟؟؟

و الله بالنسبة للصفات
الدكتور اللي حكي لنا علي الصفات قاللنا لما سئلناه عن انطباعة قال انه لا يملك اصلا انه يحكم علي ثقافة و معطيات شعب لان دا من احترامة للانسان و الانسانية

و عامة زي ما انت قولت اهم عرفوا يعملوا معادلة و ينجحوا بيها علي الرغم من صفاتهم دي

نورت المدونة و الله

خالص التحية :)

***********************************

الفاضل يا مراكبي
و الله بجد الحفل كان ينقصط بشدة

يالا حصل خير و ان شاء الله لما تنزل مصر تحاول تحضر افطار المدونين :)

و فعلا زي ما انت قولت دي عوامل نجاح ماليزيا انهم اوجدوا صيغة للتعامل مع صفاتهم و فعلا مفيهمش عملاء بيدهوا في الوطن زي ما هو عندنا كدا

خالص التحية و ابقي عدي كل شوية كدا :)

************************************
الفاضل محمد الشاعر

و الله كنت موجودة :)

الجايات كتيرة بقي ان شاء الله
خالص التحية

**********************************
الفاضل الكريم حزين

و الله من الشخصيات اللي سعدت انا ايضا بالحديث معها بس حسيت ان حضرتك متاخد شوية او متوتر فمرضيتش اضغط عليك في الكلام

عامة الف مبروك بجد

*************************************

:)

!!! عارفة ... مش عارف ليه يقول...

أول تحليل يطرح تساؤلات تبحث عن إجابات موضوعية بعد صدور العدد الثاني

----------
التجربة الماليزية أكثر من رائعة
وتدلل بشكل كبير على ان التخلف ليس في الدول الإسلامية وأن هناك أمل فقط الأمر يحتاج لإرادة الماليزيين لكي تصبح دولة

والف مبروك على العدد الثاني وإن شاء الله العدد الثالث يكون اكثر حماساً وإقبالاً وأحيكي على طرحك لكي يتم البحث عن الأسباب وسبل علاجها

تحياتي
وليد

شــــمـس الديـن يقول...

الفاضل الكريم وليد

مرحبا بك في المدونة و بجد نورتها

اتمني ان نبحث جميعا لايجاد اجابة علي هذا التساؤل

اكيد التجربة الماليزية هي خير دليل علي اننا يمكن ان نتقدم كما نحن و ليس بالنتهاج النموذج الغربي و لكن ان وجدت ارادة من الحكومات اولا و لا تقل اهمية عنها عند الشعوب

دمت بكل الخير و سوف اساند مشروع كتاب المدونات هذا و ان شاء الله ربنا ييسر الحال و يطرح فيه البركة

خالص التحية لك اخي الكريم