الجمعة، نوفمبر 21، 2008

من هم الشيعة ؟ج1.


السلام عليكم و رحمة الله و بركاتة

يثار كل فترة حديث عن الشيعة , و تقوم زوبعة و يتم تبادل الاتهامات عن التفريق و عدم التسامح و ما الي ذلك , و تتعالي الاراء بين المؤيد و المعارض و المعجب و من يزعم ان الجميع يسعون وراء التوافه و في بوتقه واحدة و همهم التفريق و لا يجتمعون و تجدهم يتناولون القضية بسطحية غريبة

و مصر بها اغلبية مسلمة مذهبها هو المذهب السني , و لكني اعرف انه و للاسف الاغلبية تدين به بشكل وراثي و لا يعرفون الفارق بيننا و بين الشيعة , من هم و ماذا يقولوا و ما هو وجه الخلاف الاساسي الذي يجعل هذا العداء المستحكم بيننا و بينهم او لنقل بين علمائنا و بينهم

اصدقكم القول انني و حتي الدراسة الاعدادية كنت اظن ان الشيعة هي هي الشيوعية حتي جائت مناسبة للحديث عن ذلك و ذهل ابي من ذكائي الخارق الذي استنبط ان الشيعة هي الشيوعية و و صحح لي المعلومة ان الشيعة هم طائفة من المسلمين ناصروا سيدنا علي كرم الله وجهه اثناء احداث الفتنة الكبري - التي لم نأخذها في التاريخ عند دراستنا له في الاعدادي - و لهم قصة طويلة , اما الشيوعية فهي مذهب اقتصادي و له فلسفة معينه و فلاسفة يدعمون الفكره و يأسسون لها و لا يمت للاسلام من قريب او بعيد و كانت تتبناه روسية السوفيتيه الي ان انهارت في نهاية القرن الماضي


و بعد الازمة الاخيرة التي اثيرت بين الشيخ القرضاوي و بعض الايايت الشيعية اردت ان اعرف اكثر عن هؤلاء , و رشح لي ابي كتاب كتبه العلامة الدكتور موسي الموسوي و هو رجل شيعي نشأ و ترعرع في بيت زعامة كبري للطائفة الشيعية اي ان كلامه موثوق به و يؤخذ عنه و لا يمكن ان يقال ان من كتبه حاقد سني يريد تشويه صورة الشيعة ... و هذا الكتاب علي الرغم من صغر حجمه قرابة 160 صفحة حجم صغير الا انه يحتوي علي مراجعات يراها الدكتور موسي انها طرأت علي الفكر الشيعي و يري ان هناك فارق كبير الان بين التشيع و الشيعة الموجودون الان و انهم افسدوا كثير جدا من فكر التشيع الحقيقي

و هذه المراجعات هي الفوارق الاساسية بين العقيدة السنية و العقيدة الشيعية

و قبل البدء اسمحوا لي ان اقدم نبذه مختصرة عن بعض الالفاظ التاريخية ذات الدلاله في التاريخ الشيعي حتي يسهل علي القارئ متابعة الاحداث و مواطن الاختلاف ولا يجد الفاظ مبهمه لامعني لها في التاريخ عنده


و لنبدأ بالغيبة الكبري

يعتقد الشيعة ان الامام علي كرم الله وجهه كان احق بالخلافة ممن تولوها , و علي ذلك فالاولي بالامامة هم اولادة ثم احفاده من بعده (
الحسن بن على, الحسين بن على,على زين العابدين بن الحسين, محمد الباقر, جعفر الصادق, موسى الكاظم, على الرضا,محمد الجواد, على الهادى, الحسن العسكرى,-محمد المهدى(الإمام الغائب) )
و يعتقد ون ايضا ان الامام الحسن العسكري و هو الامام الحادي عشر للشيعة عندما توفي عام 260 هجري له ولد اسمه محمد و تسلم الامامه بعد والده و بقي مختفيا عن الانظار صيله خمسة و ستين عاما, و كانت الشيعة تتصل به في هذه الفترة عن طريق نواب عينهم لهذا الغرض و هم ( عثمان بن سعيد العمري , و ابنه محمد بن عثمان ز حسين بن روح و اخرهم علي بن محمد السيمري ) و هؤلاء النواب الاربعة لقبوا بالنواب الخاص , و هذه الفترة تسمي بعصر الغيبة الصغري و في عام 329 و قبيل وفاه علي بن محمد السيميري بشهور قليلة وصلت رقعة اليه بتوقيع الامام المهدي جاء فيها "
لقد وقعت الغيبة التامة فلا ظهور الا بعد ان يأذن الله فمن ادعي رؤيتي فهو كاذب مغتر "
و فكره المهدي و ظهور قائد في اخر الزمان يملأ الارض قسطا و عدلا بعد ان ملئت ظلما و جورا موجودة في كثير من الاديان و هناك خلاف حول المسلمين حول من هو المهدي المنتظر و لكن الشيعة تعتقد انه محمد ابن الامام الحسن العسكري و اعطاء تفسير عقلي لبقاؤه علي قيد الحياة الاف السنوات ليست مشكلة ان اعتقدنا في الغيب مثلما حدث مع المسيح عيسي بن مريم و يسدنا نوح و اهل الكهف ( الكلام علي لسان المؤلف ) و

و سأورد الان بشكل موجز لنقاط التي يراها المؤلف ان شيعة اليوم خالفوها في التشيع الحقيقي و شوف اتحدث عنها باستفاضة في تدوينات اخري ( و هي في وجه نظري الاختلافات الجوهرية ين المذهب السني و المذهب الشيعي ) فهي كالتالي :-م

1-الامامة و الخلافة
2- التقيه
3- الامام المهدي و صفاته الغير مقبوله ( ولايه الفقيه - الخمس ) ت
4-الغلو ( نظري - و عملي ) ن
5-زيارة مراقد الائمة
6- ضرب القامات في يوم عاشوراء
7- الشهادة الثالثة
8-الزواج المؤقت
9- السجود علي التربة الحسينية
10-صلاة الجمعة
11- تحريف القران
12-الجمع ما بين الصلاتين
و غير ذلك و لكن هذه هي اهم الاختلافات التي جدت علي الشيعة الجدد مما يخالف التشيع الحقيقي او ببساطة اكثر الفارق بين السنة و الشيعة... و ان شاء الله سوف اتناول هذه النقاط الخلافية كما ذكرالكتاب


نسخة الكتاب الاليكترونية

هناك 10 تعليقات:

AbdElRaHmaN Ayyash يقول...

:)
كلام رائع
صديقي يتحدث مع أحد السلفيين
يقول له انا من نسل الأئمة الاثنا عشر جميعا ..
صديقنا السلفي يقول له بسخرية و استهزاء .. و نعم النسب
صديقي يضحك كثيرا على صديقنا السلفي و يقول ... انا من نسل الامام علي ... هل اختلف الأمر ؟
أضحك أيضا .. و أدرك الخدعة اللطيفة :)
كلنا واحد !!!

طائر الحرية يقول...

موضوع كويس جدا وجه فى وقته
من كام سنة ولحد لدوقت فى رومات صوتية بتتناقش فى المواضيع دى فى برنامج اسمه بالتوك
بس للاسف كل الرومات الشيعية دى مش وراها غير السب والقذف ليس الا
وفى ناس تانية عملت رومات للرد على هذا السب بالحكمة والحوار لمعرفة لماذا هذا الكره كله من الشيعيين لاهل السنة
لم اجد اجابة حتى الان على هذا السؤال
ربما الاجابةا لتى فى ذهنى ليست صحيحة بالفعل اود ان اسمعها من شخص شيعى يقول لى لماذا يكرهون الصحابة واهل
السنة؟
واخيرا اعترف انا لقراءة كنز من كنو المعرفة الدفينة التى لولاها لما توصلت الى طرق تفكير هؤلاء الناس ومعرفتهم جيدا عن قرب
تحياتى

مـحـمـد مـفـيـد يقول...

عارفه
الحديث ده من الاحاديث الشائكه
ولكنك تحدثتي بمنطق معتدل كعادتك واعتقد ان يوضح صور الاختلاف بمنطق رائع

! أم مصرية يقول...

برافولأنك بتناقشى الموضوع ده بهدوء ، على فكرة انا رأيى ان المطلوب فعلا محاولة التعايش و ليس التقريب ، لأن كلنا فى الآخر مسلمين ، و المستفيد الوحيد من التشاحن ، هو الغرب ، والامام مالك نفسه تتلمذ على يد الامام الجعفرى ،وهو الامام السادس عند الشيعة ، و الأزهر يعترف بالمذهب الجعفرى ،

محمد يقول...

ههههههههههههه
إسماحيلي إني أضحك لأنك فكرتيني بنفسي لما كنت فاكر إن الشيعة هما الشيوعين تقريبا في نفس المرحلة العمرية لحد ما والدي وضحلي المعلومة بس ساعتها إتكون عندي فضول كبير إني أعرف مين هما الشيعة زي ما كان عندي فضول إني أعرف إيه الفرق بين المذاهب الأربعة

محمد يقول...

كنت بس عاوز أعلق علي إنك أكيد بتتكلمي علي فرقة واحدة من فرق الشيعة و هما الشيعة الإمامية الإثني عشرية عما غالب شيعة إيران
لكن الشيعة فيها فرق أخري كثيرة لأنهم في الأول إختلفوا بعد الحسين علي مين من نسل النبي الأكرم صلي الله عليه و سلم يكون الإمام و بالتالي إختلفوا في أشياء كثيرة أخري
بل إن من الشيعة من لم يري أن الصحابةلم يخالفوا أمر الرسول( بإتخاذ علي رضي الله عنه إمام من بعده) إنما أخطأوا في تفسير أوامر الرسول و هم الشيعة الزيدية و هؤلاء هم شيعة اليمن و هؤلاء لا يكفرون أو يسبون الصحابة

محمد يقول...

لم أقرأ الكتاب الذي ذكرتيه و إن كنت قرأت عن المؤلف لكنك لم تذكري لنا ما هي الفترة الزمنية في رأي المؤلف التي خرج فيها التشيع عن مساره الصحيح
و أسف لكثرة تعليقي و لكنه حقا موضوعا شيق خصوصا إني مقيم بالبحرين حاليا و الشيعة هنا تقريبا %70 من البحرنيين

شــــمـس الديـن يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاتة

الفاضل الكريم عبد الرحمن عياش
لا يا اخي , لسنا واحدا
من يشت عن الطريق الصحيح لا يصبح مثله مثل الملتزم بما انزله الله ,و لكن ما اوضحه هنا هو مناقشة ما وصل اليه الشيعة الان و جعلهم ليسوا منا

الفكري الشيعي الغير محرف مثله مثل اي مذهب من الامذاهب الاسلامية التي تختلف في الفروع دون الاصول و لكن ما حدث الان اكاد اقول انه دين جديد
لنتابع و لتحكم بنفسك

خالص التحية
***********************************

الفاضلة الكريمة طائر الحرية

عمري ما اخد معلومة من ناس بتتكلم و خلاص و في العالم بيكونوا مشحونين عاطفيا و بعيدي كل البعد عن الموضوعية و الاستدلال المنطقي
تابعي الكتاب و ان شاء الله يعجبك الامر

***********************************

الفاضل الكريم محمد مفيد
و الله مش عارفه , لو اي حديث تكلمنا فيه بموضوعية و جدية لن يصبح شائكا للاسف من كثرة تجنبنا في الحديث عن القضايا "الشائكة " اصبحنا لا نعرف الكثير من الحقيقة و اصبحت معارفنا غير دقيقة
هذا في جميع المجالات علي فكرة و في كل القضايا
دمت بحفظ الله

***********************************
الفاضلة الكريم ام مصرية
اولا احييكي علي زيارة المدونة للمرة الاولي و اتمني ان لا تكون المرة الاخيرة :)

لا يوجد اي داعي للتوتر او للتشنج , فقط انا انقل حقائق جازي الله عن الكاتب كل الخير لامتلاكة الشجاعة الادبية كي يواجة الشيعة بما يكرهون
شهد شاهد من اهلها كما يقال

و لست اقصد بكلامي هذا الفرقة و لكن فقط لنكون علي دراية لمن هم مختلفون عننا و كي نحكم بنفسنا عليهم بموضوعية و ليست باراء حماسية

لن اناقش المذاهب علي حدي و لكني سوف انقل فيما يختلف الشيعة عنا عموما و سوف يذكر كل مذهب في موضع خلافه

دمت في حفظ الله

***********************************
الفاضل الكريم محمد
لأ عادي اكيد الامر دا كان عند ناس كتيرة اوي , انهم يلخبطوا بين الشيوعية و الشيعة
معلش زي ما بقول تجنبنا الحديث عن بعض القضايا يجعلنا جهلاء بها و لكن لا بأس

شكل حضرتك قرأت الموضوع بسرعة , في العنوان انا كاتبة انه ج1 يعني الجزء الاول و في اخر المقالة كاتبة اني سوف اتحدث لاحقا عنهم
و لكني لا اتحدث عن فرقة واحدة و لكن عن الاختلافات بيننا و بين الفكر الشيعي عموما و سوف يذكر كل مذهب عند موضع الخلاف

لكني سوف اتناول الامر باستفاضة اكثر لن اكتفي بهذه العنواين التي ذكرتها

يا اخي اقول لك مجددا انيي اصلا لم اتناول الكتاب و انما هذه كانت عنواين فقط كي تسهل علي المهتمين بالامر متابعة الحديث دون وجود غموض في المصطلحات

لا عليك التعليق الكثير لا يضايقني و لكن اصبر قليلا :)

قوت القلوب يقول...

الموضوع مهم لكني درسته باختصار في معهد إعداد الدعاة في مادة تاريخ المذاهب الاسلامية والشيعة فرق مختلفة منها الخارج عن العقيدة الإسلامية تماما بل لا يعدهم الشيعة منهم أصلاً ويتبرؤون منهم مثل السبئية والغرابية والكيسانية ولم يعد لهم أتباع يذكرون في الأقاليم الإسلامية
وهناك الزيدية وهي أقرب فرق الشيعة إلى الجماعة الإسلامية وأكثر اعتدالاً وهذا المذهب قائم اليوم في اليمن
أما الإمامية الإثناعشرية فيدخل في عمومها أكبر مذاهب الشيعة القائمة الآن في العالم الإسلامي في إيران والعراق وباكستان وسوريا ولبنان وهم يتوددون إلى من يجاورهم من السنيين ولا ينافرونهم
ويخرج من طائفة الإمامية طائفة أخرى هي طائفة الاسماعيلية في جنوب أفريقيا ووسطها وبعض بلاد الشام وكثير منهم في الهند وبعضها في باكستان ولكن حمل اسم الاسماعيلية طوائف كثيرة بعضهم لم يخرجوا عن دائرة الاسلام وبعضهم انحرف انحرافاً شديداً

شــــمـس الديـن يقول...

الفاضلة قوت القلوب

جزاكي الله خيرا علي الاضافة المفيدة و المهمة :) انا ايضا لم ادرسهم جيدا و لكن من عنده معلومة لنتشارك سويا فيما نعرف جميعا

زكاه العلم نشره

دمت في حفظ و رعاية الله