الخميس، يناير 01، 2009

غزة ...بهدوء

الزمن : منذ حوالي عشرة سنوات 1998
المكان : شمال سيناء - العريش - رفح المصرية
ذهبت لاول مرة في حياتي لاري رفح المصرية و المعبر و كنا في زيارة للعريش , ذهبت ووقفت بنفسي علي المعبر -او للدقة القانونية المنفذ ...منفذ رفح البري - , كانت مدينة رفح عبارة عن حي بدائي , لا اتخيل كيف لمدينه متاخمة للشريط الحدودي الاكثر توتر في العالم ان تكون بمثل هذا الاهمال . ارونا نفق من الانفاق المضبوطة للتهريب مردوم و عليه حراسة ... تقدمنا اكثر حالت دوننا الاسلاك الشائكة ,و وجدت علي الطرف الاخر مدينة اسرائيلية غاية في الحداثة و المباني الحديثة وو هناك علي الشريط الحدودي لا توجد جنود بل كاميرات مراقبة للحراسة الايكترونية تعمل بالاشعة ....استفزني العلم الازرق ....انحنيت لالتقاط حجر لقذفه عليه فمنعوني و نهروني لان الطلق الناري يصيب من يفعل الاعيب الصبيانية كما يسمونها...و بما اني مولعة بالتصوير فقد هممت بالتقاط صورة تذكارية قالوا لي ايضا سوف تصابين من جراء الفلاش - لم تكن الكاميرات الديجيتال منتشرة مثل اليوم بدون فلاش - جرت دموعي ببكاء صامت, لاني شعرت ان ارضنا علي بعد مرمي حجر منا و هناك كيان غاصب يحتلها بهذا الشكل المستفز ... مهما حكيت عن ما حسست به .... من رأي غير من سمع المشاعر التي اجتاحتني ساعتها لا يمكن وصفها ابداً

*****************************************************************

الزمن : حوالي منذ اربعة اعوام
المكان : شمال سيناء العريش ايضاً
كنت في معسكر تبع شباب الجامعة و كانت الاجواء ليست علي ما يرام ,و كنا في زيارة للرفح من ضمن الزيارات و لكن للاحداث التي شهدتها الساحة منذ بداية الالفية و كانت رفح مغلقة و ذهبنا لاخر منطقة متاحة و قيل لنا اننا انه لا يوجد تصريح بالاقتراب , و بدلا من ذلك شاهدنا نصب تذكاري لطائرة صهيونية غرقت و تنصت الاتفاقية الموقعة بيننا و بينهم علي عدم المساس بهذه الصخرة . و مررنا ايضا علي مستوطنة دمرها اليهود قبل تركها - مستوطنة ياميت - و لا اريد ان اقول انها من افضل المدن كتخطيط و يظهر هذا الاثر عليها حتي بعد ان تم تدميرها و جرت دموعي ايضا عندما تذكرت مدينة شرم الشيخ -السكنية و ليست السياحية- و كيف انها قطعة اصيلة من الاحياء العشوائية المصرية
هل هذه سيناء التي مر علي تحريرها 36 عام , هل هذا هو التعمير الحقيقي لها ؟؟؟ جنوب سيناء هو مرتع حقيقي و جنة لليهود حتي انني اري ان اللافتات كتبت باللغة العربية و العبرية !!! هل هذا هو السلام الاعرج الذي نريد ؟؟؟ اغلب الشباب المصري في الجنوب فاقد الهوية و منحرف في الرذيلة و اليهود يسرحون و يمرحون كأنها بلادهم ... لا ادري هل دماء الشهداء في 73 ذهبت كي يكون هذا هو وضع سيناء الحبيبة الان ؟؟؟

**********************************************************************************

في وقفة نقابة الصحافيين الاحتجاجية لفت نظري هتاف يقول : علشان نحرر فلسطين لازم نحرر مصر , و تأملت في هذه المقوله طويلاً ... ما يحدث في فلسطين هو نتيجة و ليس بداية المطاف , الفساد الموجود في مصر , عدم الالتفاف حول القضية الا حينما يقع قتلي و جرحي فقط ....و التغييب الموجود اننا في فترة سلام دائم و لسنا في فترة الاعداد للمعركة القادمة , لان الحرب و الجهاد و المقاومة قدر علينا طالما بقيت هذه الشوكة في وجداننا و بيننا ... فالفساد القائم اليوم لا يهدف احد الا الاعداء الخارجيين , فلسطين لن تتحرر ان بقيت مصر هاكذا ... و مصر لن تقوم الا اذا خفت وطئة الفساد و الافساد المتعمد في تفريغ البلد من كوادرها في كل شئ , و علي سبيل المثال ففي المجال الطبي الذي اعمل به هناك اهوال تشيب منها الولدان ولا يصدقها عقل ,و في النهاية لا تهدف الا عرقله مصر للوراء حتي لا نستطيع مواجة مثل الوضع الراهن الذي نمر به .

***************************************************************************

لن ازايد علي مواقف الدول و لن ادخل في دائرة المعايرة و المستوي المتدني من الحوار و تبادل تراشق الاتهامات ... كل الدول العربية لها حسابات سياسيه و لها مصالح مع امريكا واسرائيل , و لن القي الاتهام علي المقاومة كما يفعل الاغلب , فلمن لا يعرف او يتسي او يتناسي فامقاومة المسلحة هي الحل الوحيد مع كيان مثل الكيان الصهيوني الغاصب ,

و لكن هل يذهب الجميع لارض الحرب الان ؟؟؟ بالطبع لا .فلنا دور اخر للاستعداد للحرب القادمة عاجلاًً ام اجلا ًَ ,و لكن كيف ؟ هناك مستوايين للعمل لا ينبغي ان يتعارض احدهما مع الاخر , المستوى الخاص و المستوي العام ... فالكثير يظن انه ان عمل علي تنمية نفسه فقط و عزل نفسه عن الاخرين هو بذالك ينجو , ولا يهمه من الدنيا سوي نفسة و اسرته و اطفاله فقط الانانية ليست الحل للنجاه , و علي الجانب الاخر الحماس و الحمية فقط دون ان يرتقي المرء بنفسه لن يكون مجديا ابدا , الاهتمام الذاتي بان يكون الفرد ناجح في عمله و مكتفي ماديا ً و واعي بكل ما يحدث و يدور حوله و ينمي نفسه ذاتيا في اغلب المجالات لابد ان يتواكب مع التفاعل مع الاخرين في الاتجاه الصحيح و يحاول ان يتعرف علي الناشطين او المهتمين و السير بايجابية في اي منحي من مناحي الحياة , و الدراية بما يحدث مع عدم تضييع الوقت في الفرقعات الاعلامية التي تستنزف المشاعر و التي في الحقيقة لا طائل تحتها و هدفها الاساسي الهاء الناس عن العدو و القضية الحقيقية الاساسية ...

لابد ان تكون هذه القضية الاساسية - قضية العدو القابع علي مرمي حجر و سوف يفتك بنا في اي وقت - هي محور حياتنا لانها اساس وجودنا و هويتنا, يذكرني الدكتور المسيري رحمه الله انه نذر حياته و ماله لخدمة هذه القضية و كتابة موسوعة من اضخم ما حوت المكتبة العربية علي الاطلاق بخصوص هذا الموضوع ... و كان المسيري رحمة الله عليه يقول انما انا حصاة في الطريق الذي يمهد كي يسير عليه من بعدي

نصرة فلسطين لن تكون بالشئ اللحظي , و لعل هذه الدماء الذكية تكون سبب في يقظتنا جميعا حتي نحدد الاولويات لدينا , بحيث ان نسير علي الطريق , التنمية الذاتية و المشتركة , و لقد صبر اليهود - الذين هو علي باطل - اكثر من الفين و خمسمائة عام و حققوا ما حلموا في اقل من 100 عام و كل هذا و هم علي باطل , نحن علي حق و مؤمنون اننا علي حق فان اخذنا بالاسباب فسوف يأتينا النصر لا محال ,فهذا وعد الهي , و علي الرغم من الفساد المستشري في مصر فانا مؤمنة ان الصحوة ان جائت فلن يستغرق الامر اكثر من 10 سنوات و سوف تكون مصر هي مصر الحقيقية و ليست الصورة المشوهة الباهتة الموجودة حاليا ,مصر حقا بها امكانات رائعة و ان قامت فلن يقدر عليها احد , مصر هي من صدت المغول و اوقفت حملات الصليبيين و ان شاء الله سوف تكون مقبرة اليهود, في القريب ان شاء الله... واتمني ان اكون ممن يححقون هذا النصر ان شاء الله :)







و اعدوا لهم ما استطعتم من قوة و من رباط الخيل ترهبون به عدو الله - يا ايها الذين امنوا ان تنصروا الله ينصركم و يثبت اقدامكم محمد 7- يا ايها الذين امنوا اصبروا و صابروا و رابطوا و اتقوا الله لعلكم تفلحون ال عمران 200 - فلا تهنوا و تدعوا الي السلم و انتم الاعلون و الله معكم و لن يتركم اعمالكم محمد 35- لا يقاتلونكمُ جميعاً الا في قرىً محصنةٍ او من وراءِ جدرُ بأسهمُ بينهم شديد تحسبهم جميعا و قلوبهم شتى ذلك بانهم قوم لا يعقلون الحشر 14-ولا تقولوا لمن يقتل في سبيل الله اموات بل احياء و لكن لا تشعرون البقرة - 154 -


هناك 16 تعليقًا:

غير معرف يقول...

عنوان صائب لمعالجه فعلا هادئه ورزينه
اهنئك وبدون اي مجامله علي نضوجك
وتمكنك من سرد جوهر المشكله وعدم وقوعك في براثن الفتنه المتاججه الان بين كل من تناول تلك المشكله
فعلا ما نحتاجه ان نتكلم بهدوء ونستمع بهدوء ونصل للحقيقه الثابته اننا ليس لنا الا عدو واحد
للاسف المسلمون يحتاجون من يذكرهم ان عدوهم واحد وانه متربص بهم
ولا تتخيلي مدي حزني وخيبه املي عندما قارنتي بين ابنيتهم الراقيه وبين مقالب الزباله التي نعيش بداخلها
اللهم اصلح نفوسنا ونجنا من الانانيه التي تملكتنا جميعا
خالص تقديري
احمد الغانم

AbdElRaHmaN Ayyash يقول...

بجد انا مش عارف اعمل ايه
المظاهرات حل؟
مش عارف
معدتش عارف اللي المفروض نعمله كلنا
مصر الاول ولا فلسطين؟
طيب لو مصر الاول ؟ ايه اللي المفروض يحصل؟ انقلاب او تجهيز الناس للثورة؟
بجد معدتش عارف
اللي بيحصل دلوقتي او اللي هيحصل دلوقتي ازمة يقين
لكل الناس
احنا صح ولا غلط
و لو صح احنا واقفين فين
و لو غلط ايه الصح
انا تهت يا شمس
بجد تهت

محمد الجرايحى يقول...

كيف يجتمع الهدوء مع هدير القنابل
كيف يجتمع الهدوء من مشاهد القتلى
والدماء والاشلاء المتناثرة فى كل مكان

رفقة عمر يقول...

شمس فعلا عنك حق
ياريت تمر ازمه غزة بسلام والمفروض كل الشعوب الاسلاميه ومصر اولهم تبدا الاستعداد لحرب اكيدة حتى لا نفجا
انا مش عارفه مستنين ايه للاعداد وتجهيز الجيوش
يارب يفوقوا بقى

شــــمـس الديـن يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاتة

@ احمد الغانم
اولا منور التعليق في المدونة

حقا الانانية و بالا نفسي هي اللي مضيعة الدنيا

ربنا يعينا جميعا و يثبتنا

خالص التحية
************************************
@ عبد الرحمن عياش
اقوللك ايه بس
المظاهرات اكيد مش الحل بس هو من مبدأ من رأي منكم منكر فليغيره بيدة فان لم يستطع فبلسانه

علشان منبقاش عاجزين حتي اننا نعبر علي غضبنا و العالم كله يحتج و احنا اللي نفضل قعدة البيوت علي الاحتجات و التعبير عن الغضب

و سؤالك مصر ولا فلسطين
فأكيد مصر
لان لو مقدرناش علي الظلم و الهوان اللي في مصر عمر ما هنقدر نواجه العدو المتربص في فلسطين

لزمة يقين
هو ياريت الناس تتعظ من الدماء اللي بتجري انهار في فلسطين و تفوق و تعرف اننا طول ما الشرذمة دي حاكمانا فاحنا هنفضل غلط

عارف يا عياش احنا واقفين فين ؟؟؟ احنا كلنا مستنيين الباب انه يتفتح و يدخل نور بس محدش عندة الشجاعة انه يزق الباب و يفتحه

معلش
***********************************

@ محمد الجرايخي
ربما لم تقرأ المقال و اكتفيت بالعنوان

نعم اقول بهدوء لاني لن انساق في المزايدات علي مواقف الدول و اتهام البعض دون الاخر بالعمالة او السعي نحو الفرقة

تري و نري جميعا الاشلاء و لكن ما الحل العملي ؟؟؟
انها الحرب العاجلة ان الاجلة

***********************************
@ رفقة

المشكلة اننا كان لازم نستعد من حوالي 30 سنة

لانالوقت الللي بيفوت في عمر الشعوب و الدول محسوب من عمرنا و اللي بيروح مش بيرجع
كل الدول بقي عندها تسليح و ننووي و احنا لأ

و الاكادة اننا بدل ما نستعد للحرب من زمان لأ بنبيع المصانع علشان نبقي علي البلاطة و لو حصل ازمة زي ازمة غزة دي منقدرش نعمل اي شئ

احنا مش مستنيين و لكن قياداتنا و حكوماتنا عميلة و ماسونية و كل القرارات المصيرية اللي بتتاخد بتتأخد في ضد مصلحة تنمية البلد

***********************************

خالص التحية

د. إيمان مكاوي ( أم البنين ) يقول...

أهنئك على هذا الموضوع
صياغه جميله جدا
وعندك حق إذا أصلحنا أنفسنا سينصلح حال البلاد ..فكل يبدأ بنفسه
تحياتي

يا مراكبي يقول...

مقالة موضوعية جدا

على الهامش: أنا زرت جميع أنحاء سيناء عام 1986 في رحلة إستمرت 20 يوما

الحل الأمثل كما أشرت هو أن نعد أنفسنا ومجتمعاتنا وأوطاننا بالعلم والكفاءة وأن نصلح ونقوي من جبهتنا الداخلية قبل أن نتوجه إلى المواجهة الخارجية .. فبدون الإصلاح الداخلي سيستحيل علينا النصر الخارجي

إنها قواعد اللعبة بأبسط المفاهيم

Bosniangirl يقول...

jazakillahu hajren....
salam from Bosnia :)

Tamer Diab يقول...

من أكثر ما اثر في كياني حقاً الهتاف يوم نقابة الصحفيين عشان نحرر غزة لازم نحرر مصر
ونحرر ايضا أنفسنا من أهوائها وألأ يكون كلا منا -خايف علي كرسيه-بمعني أن الرئيس خائف علي الكرسي والطبيب خائف علي الكرسي حتي سائق التاكسي بالشارع خائف علي الكرسي ويري أننا لا يمكن ان نخوض حروب من اجل غزة وغيرها ونخسر حياتنا

غير معرف يقول...

للأسف انا لن أعلق على تدوينتك رغم روعتها لأن بالي مشغول بما يحدث في فلسطين و ارى من واجبي العملي أن أجمع لها الأموال فشارك معي و ساعدني في حملة لا تنفق و انما جاهد بمالك و تقديم الأقتراحات بحيث نحاول أن نجمع مبلغ عشرة الاف جنيه كمرحلة أولى من شباب المدونين و شباب الفيس بوك و من المعارف و الأقارب و الأصدقاء ساهم معنا و شاركنا و لا تتردد .. وانتظر ثواب الأجر
اماكن الجهاد بالمال: نقابة الأطباء المصرية ، اتحاد أطباء العرب و مكانهما في دار الحكمة في شارع قصر العيني و اقرب محطة مترو لهما هي محطة السيدة زينب .. و من لا يتطع الوصول هناك يمكن أن يراسلني على الايميل به طريقة التصال به و انا ساقوم بارسال المال نيابة عنه و اذا أراد ايصال رسمي بذلك فلا حرج
الأيميل : ashahinonline@yahoo.com
اسرع و بادر و ردد في اعماقك مش هنسيبك يا فلسطين

" و سيتم عمل لوحة شرف لكل من ساهم بماله فياريت أي أحد ساهم بماله أن يذكر قيمة المال حتى و ان استحقر قيمته و الأحرف الأولى من اسمه لنسجلها في لوحة الشرف
و لا تنسوا ان عثمان و عمر و ابا بكر و غيرهم قاموا بمجاهرة الصدقة و بقيمتها في العلن للتشجيع و التحفيز و هذا لا يتنافى مع الأخلاص " و الذين انفقوا مما رزقناهم سرا و علانية
اشترك في جروب الحملة : http://www.facebook.com/topic.php?uid=46491321470&topic=7479#/group.php?gid=46491321470

http://shawkat85.blogspot.com

قوس قزح يقول...

موضوع جميل
و عندك حق فى اننا لازم نستعد لان هم مش هيسكتوا ولازم يحققوا املهم فى امتلاك الارض من النيل للفرات

و احنا بصراحة ولا فى دماغنا حاجة .. همنا بس لقمة العيش و اللبس

لو بس نبعد عن رمى اللوم على بعض و نركز فى العدو اللى مستنى اى حد منا يقع علشان يدبحه
اكيد وقتها هنقدر على العالم كله مش بس اليهود

أحمد سعيد بسيوني يقول...

لازم عشان نحرر فلسطين

لازم نحرر مصر الاول

أحمد يقول...

جزاكِ الله خيرا

ولديكِ رؤية هادئة للأمور بعيدا عن التعصب وكيل الاتهامات بلا عقلانية

ومعك في تفائلك في آخر المقال

محمد الجرايحى يقول...

الأخت الفاضلة: شمس الدين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بالطبع قرأت مقالك
ولكن تعليقى كان تعبيراً عما يجيش فى صدرى
ولم يكن تعليقاً مباشراً
عن المقال

وأعتذر إذا كنت
لم أعلق تعليقاً مباشراً وفى صلب الموضوع

أحمد كمال يقول...

تحليل موضوعي جميل يا دكتورة ، و أتفق معك في مجمل ما ذهبت إليه

إن الله غالب على أمره و لكن أكثر الناس لا يعلمون ، و النصر قادم عما قريب بإذن الله

شــــمـس الديـن يقول...

السلام عليكم و رحمة الله

@ د/ايمان مكاوي
جزاكي الله خيرا علي التعقيب و التشجيع

نعم , الخلل يأتي من منظومة مشتركة الانسان علي رأسها
***********************************

@ باشمهندس القاضي

رأيع انك زورتها بعد خروج الصهاينة في 20 يوم ... ياريتك تكتب ملاحظاتك علي الزيارة المهمة دي

نعم , و اعتقد لانهم يدركون هذه الحقيقة فان اي محاولة حقيقية للاصلاح الداخلي تقابل بعنف شديد حتي يظل الوضع علي ما هو عليه

***********************************
@ الفتاة البوسنية او انيسة :)
سعيدة جدا انك مررتي علي المدونة و قرأتي المقالة

سلامي لك ايضا من مصر

***********************************
@ تامر دياب

فعلا , كل واحد خايف علي مكانه و فاكر ان الدنيا هتقف عليه

الدنيا مش بتقف علي حد و لو وسع الدنيا هتكون افضل
خالص التحية للمرور

***********************************
علي الرغم من الخروج عن تقاليد المدونة في الاعلام الا اني لن ازيل الاعلان هذه المرة نظرا للظروف الحالية

دمت بكل الخير

**********************************
@ داليا قوس قزح

هما فعلا مش هيسكتوا بس احنا سكتنا من زمان جدا و افتكرنا ان زمن الحرب انتهي :(

تحولنا الي الالت استهلاكية فقط و نزينا الهم الاكبر

خالص التحية بجد اثرتي نقطة هامة

***********************************
@ احمد سعيد البسيوني

معك كل الحق
هذه هي الجملة الاساسية في المقال

***********************************
@ احمد

النصر قادم لنا بوعد و لكن ربما لا نكون نح ن القوم ذوي بأس شديد

الاهم ان لا نصاب بالاحباط ان خسرنا جولة من الحرب فالحرب مازالت امامنا
خالص التحية

***********************************

@ محمد الجرايحي

حسنا اخي الكريم
شكرا علي الايضاح , كلنا نشعر شعور رهيب من الحسرة و العجز علي هذه الدماء التي تراق بلا ثمن

خالص التحية لمرورك و مرحبا بد دائما

**********************************

@ باشمهندس احمد كمال

يسعدني بشدة ان تتفق اراؤنا بارك الله لك و اعزك دائما

منور المدونة و الله :)

***********************************

خالص التحية لكل من اسعدني بالتعليق